أصدرت الجمعية الأمريكية للقلب مؤخرا توصيات جديدة وهامة، حذرت فيها مرضى قصور أو فشل عضلة القلب من تناول بعض الأدوية والأغذية لأنها تُضعف قلبهم ولها تأثيرات صحية خطيرة عليهم. 

وأشار التقرير إلى أن الأدوية المسكنة التى تنتمى لمجموعة مضادات الالتهاب غير الإستيرويدية مثل عقار الإيبوبروفين ، وكذلك أدوية البرد والأنفلونزا المحتوية على الإيبوبروفين، وعلاجات عسر الهضم تعرض مرضى قصور القلب للإصابة بآلام البطن والإسهال وفقدان الشهية والحمى وفقدان الوزن، كما ترفع فرص احتجازهم بالمستشفيات لأنها تتسبب فى احتباس كميات كبيرة من المياه والأملاح بجسمهم.

كما حذرت الجمعية الأمريكية التى تتمتع بشهرة عالمية كبيرة مرضى قصور القلب من تناول الشاى الأخضر وعصير الجريب فروت والعرقسوس والزنجبيل، إذا ثبت أنها تُضعف القلب، مشددة على ضرورة أن يدقق الأطباء النظر فى حمية المرضى وأدويتهم لضمان عدم تناولهم أى مواد من شأنها أن تعرض صحتهم للخطر.

ويعد قصور القلب من الأمراض الخطيرة التى تصيب عشرات ملايين المرضى حول العالم، حيث يصيب المرض عضلة القلب بالضعف ويجعلها غير قادرة على ضخ الدم بكفاءة عبر الجسم، وهو ما يصيب الشخص بتعب شديد وتورم الساقين وضيق التنفس، وغالبا ما يتعرض الشخص لهذه الحالة عقب الإصابة بأزمة قلبية أو السكتة الدماغية.

وأوصى الباحثون مرضى قصور القلب بوزن أنفسهم كل يوم ومتابعة أجسامهم واستشارة الطبيب فورا حال ملاحظة حدوث أى تغيير يطرأ على جسمهم.